امرأة سوريّة: غياب المرأة السوريّة عن ميادين السياسة

امرأة سوريّة
امرأة سوريّة
امرأة سوريّة: غياب المرأة السوريّة عن ميادين السياسة
/

تخوض المرأة السورية تحديات صعبة في مجال السياسة، ومهما وصلت أسقف طموحاتها للخوض في عالم السياسة؛ إلا أنها تواجه العديد من العقبات التي تحد من استمرارها ووصولها لمراكزِ صنع القرار التي يسيطر عليها الرجل.
فلم يعد صعباً على المرأة أن تتقلد مركزاً سياسياً ما، ولكن الصعب هو تقبل المجتمع لوجود المرأة في تلك المراكز والتخلص من المعتقدات التي تشكك بقدرة المرأة على تقلد أعلى المناصب.
فلماذا تبدو المرأة السورية مغيبة عن العمل السياسي رغم كثرة المنظمات والمؤسسات التي تعنى بدعم المرأة وتفعيلِ دورها في المجتمع، ورغم أن المرأة السورية أثبتت مقدرتها ونجاحَها في العديد من الأعمال التي امتهنتها، كالطب والتعليم والصيدلة والكثير من المهن الأخرى، وما هي الطرق الأنجح للمرأة لتأخذ من خلالها حقها المشروع في العمل السياسي؟ وما هو دور الأفراد لمساعدة المرأة في تحصيل حقوقها ولا سيما حقها في العمل السياسي ؟ هذه التساؤلات ستكون محور حلقتنا لهذا الأسبوع من برنامج إمرأة سورية

ضيفة الحلقة
د. سماح هدايا – كاتبة وأكاديمية و وزيرة سابقة في الحكومة السورية المؤقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى