التحالف الدولي يعلن إصابة جنديين أمريكيين في اشتباكات مع قوات النظام قرب القامشلي

أعلن التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش، اليوم الخميس، إصابة جنديين أمريكيين بجروح طفيفة، بعد اشتباك وقع مع عناصر نظام الأسد في محافظة الحسكة، مضيفاً أن التحقيقات جارية بالحادثة.

وقال الناطق باسم التحالف الدولي، العقيد، مايلز كاجينز، في بيان نشره حول الحادث، إن “أحد عناصر قوات النظام لقي مصرعه في اشتباكات وقعت مع دورية أمريكية في قرية خربة عمو، التابعة لمدينة القامشلي، شمالي محافظة الحسكة”.

وتابع: “واجهت قوات التحالف التي كانت تقوم بدورية قرب مدينة القامشلي يوم 12 شباط نقطة تفتيش تابعة لقوات نظام الأسد، حاولت قوات التحالف مراراً وتكراراً الحد من التوتر وتحذير عناصر الأسد، إلا أن عناصر الدورية تعرضوا لهجوم مسلح بواسطة أسلحة خفيفة من أشخاص مجهولي الهوية، ما دفع عناصر الدورية إلى الرد على الهجوم للدفاع عن أنفسهم”.

وأشار كاجينز، أن السلطات المعنية (لم يحددها) تعمل على التحقيق في الهجوم الذي أدى إلى إصابة جنديين أمريكيين بجروح طفيفة، فيما عادت الدورية إلى قواعدها بسلام.

وقصفت مقاتلات أمريكية مواقع للنظام شمالي محافظة الحسكة، وذلك بعد اعتراض عناصر النظام عربات مدرعة أمريكية كانت تقوم بدورية في المنطقة.

وذكرت مصادر محلية، أن مسلحين تابعين للنظام، اعترضوا دورية أمريكية في قرية خربة عمو، جنوب مدينة القاملشي قرب الطريق الواصل لمدينة الحسكة، وجرى عقب ذلك إطلاقات نارية ما أدى إلى مقتل عنصر من قوات النظام.

وتنتشر القوات الأمريكية في 11 قاعدة ونقطة عسكرية في المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية في كل الحسكة، والرقة، ودير الزور، شمال شرقي سوريا.

راديو الكل – الأناضول

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق