الرابعة خلال نحو 10 أيام..الأردن يفشل محاولة تسلل من سوريا

يسيطر على كامل الشريط الحدودي مع الأردن نظام الأسد وميليشيات إيران التي تستخدم المنطقة لترويج المخدرات وتهريبها

أعلن حرس الحدود الأردني، اليوم السبت 7 آب، إحباط محاولة تسلل وتهريب مخدرات من الأراضي السورية إلى داخل الأراضي الأردنية في رابع محاولة من نوعها خلال نحو 10 أيام.

وقال مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، إنه “تم تطبيق قواعد الاشتباك، ما أدى إلى قتل أحد المهربين وإصابة عدد منهم، ولاذ الباقي بالفرار إلى داخل العمق السوري.

وأشار إلى أنه “بعد تفتيش المنطقة تم العثور على كميات كبيرة من المواد المخدرة، وكمية من مخازن الذخيرة وجهاز اتصال، وتم تحويل المضبوطات إلى الجهات المختصة”.

وأكد المصدر أن “القوات المسلحة الأردنية ستتعامل بكل قوة وحزم مع أي عملية تسلل أو محاولة تهريب، لحماية الحدود ومنع من تسول له نفسه العبث بالأمن الوطني الأردني”.

وتستمر محاولات تسلل بعض الأشخاص المحسوبين على نظام الأسد وحزب الله اللبناني وتهريب المخدرات والحشيش إلى الأراضي الأردنية، حيث يعلن الأردن بشكل يومي عن إحباط محاولات وإفشالها.

وتعتبر هذه المحاولة هي الرابعة في أقل من 10 أيام حيث كانت آخرها أمس الجمعة حيث أفشل الجيش الأردني محاولة تسلل وتهريب مخدرات إلى داخل العمق الأردني.

ويسيطر على كامل الشريط الحدودي مع الأردن نظام الأسد وميليشياته الإيرانية التي تستخدم المنطقة لترويج المخدرات وتهريبها إلى الأردن ومن ثم إلى الدول الأخرى.

ويوجد بين الأردن وسوريا معبرين نظاميين هما معبر “جابر – نصيب” الذي أعيد فتحه قبل أيام أمام حركة الشحن من وإلى الأردن مع النظام بالإضافة إلى معبر “درعا – الرمثا” المغلق.

وكانت صحيفة دير شبيغل الألمانية، أفادت في وقت سابق، بتورط عائلة الأسد بتجارة الحبوب المخدرة وتصديرها إلى خارج سوريا عبر طرق التهريب.

الأردن – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى