القوات التركية تحيّد 8 عناصر من الوحدات الكردية شمالي سوريا

تواصل القوات التركية استهداف الوحدات الكردية في سوريا

حيّدت القوات التركية 8 عناصر من الوحدات الكردية التابعة لـ”حزب الاتحاد الديمقراطي” (PYD)، شمالي سوريا، بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع التركية، أمس الخميس.

وأوضحت الدفاع التركية، في بيان، نقلته وكالة الأناضول، أن “قوات الكوماندوز تمكنت من تحييد 4 إرهابيين في منطقة عملية درع الفرات، و4 آخرين في منطقة عملية غصن الزيتون، كانوا يستعدون لشن هجمات تستهدف المنطقتين”.

وأشارت إلى أن “أحد الإرهابيين الذين تم تحييدهم في منطقة عملية غصن الزيتون كان من عناصر التنظيم في قنديل”، وهي جبال بشمالي العراق، تعتبر المعقل الأكبر لـ”حزب العمال الكردستاني” (PKK)، الذي تقود كوادره “حزب الاتحاد الديمقراطي” (PYD) في سوريا.

وكانت قد حيّدت القوات التركية 13 عنصراً الوحدات الكردية، في منطقة “درع الفرات”، بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع التركية، قبل نحو أسبوع.

وتعلن وزارة الدفاع التركية بشكل شبه يومي، عن تحييد عناصر من الوحدات الكردية، في سوريا.

وتصنف تركيا الوحدات الكردية التابعة لـ”حزب الاتحاد الديمقراطي” (PYD) على قوائم الإرهاب، وتعتبره امتداداً لـ”حزب العمال الكردستاني” (PKK)، المناهض للحكومة التركية.

وتشهد مناطق سيطرة الجيشين الوطني السوري والتركي في شمالي سوريا تفجيرات، وسط اتهامات للوحدات الكردية بالوقوف وراء معظمها.

وتسيطر الوحدات الكردية -العمود الفقري لتشكيل “قوات سوريا الديمقراطية”- على مساحات واسعة من شمال وشرقي سوريا، وتتلقى دعماً عسكرياً من الولايات المتحدة الأمريكية.

يشار إلى أن مناطق “درع الفرات” هي مساحات من ريف حلب الشمالي والشرقي -تشمل جرابلس واعزاز والباب- سيطرت عليها فصائل “الجيش الوطني” بدعم من الجيش التركي، في آب عام 2016.

وسيطرت القوات التركية وفصائل “الجيش الوطني” على مدينة عفرين وطردت الوحدات الكردية منها، في آذار عام 2018، بعملية عسكرية سميت بـ”غصن الزيتون”.

راديو الكل – الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى